كوبرا نت - Coobra.Net

|-| مركز رفع الصور والملفات |-|

|-| مدونة الكوبرا |-| متجر معدات التجسس |-| دليل المواقع |-| استضافة الكوبرا |-|

|-| مواقيت الصلاة |-| تحويل العملات |-| لوحة المفاتيح العربية |-| شاهد الأرض من الفضاء |-|

منتديات الكوبرا ترحب بمتابعينا من جميع الدول العربية

السعودية الجزائر مصر العراق الأردن المغرب فلسطين تونس الامارات قطر لبنان الكويت البحرين ليبيا موريطانيا عمان السودان سوريا اليمن

عرض محدود : عملاق اختراق الإيميل Grave HotMail v2.17 2017 بـ150دولار لفترة محدودة

تسجل الآن في اقوى دورة مدفوعة لاكتساب مهارات الهكر الاحترافي

أهلا بك في منتديات الكوبرا, نتشرف بزيارتك ويسرنا انضمامك الينا, نرجو ان تطلع على قوانين وشروط المنتدى قبل طرح اي مشاركة جديدة.

ملاحظة : تم اضافة أقسام جديدة, فبادرو بالمشاركة فيها وشكرا

ملاحظة مهمة : لتعديل مشاركتك يرجى استعمال متصفح جوجل كروم

Coobra.Net grave hotmail hacker الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم في منطقة الرياض
Coobra.Net Coobra.Net Coobra.Net Coobra.Net Coobra.Net


العودة   كوبرا نت - Coobra.Net > منتديات اسلامية > القرأن الكريم و علومه

القرأن الكريم و علومه الاعجاز العلمي في القرأن الكريم تفسيره وعلومه

Tags H1 to H6

كوبرا نت - Coobra.Net

وجعل بينهما برزخاً

وجعل بينهما برزخاً

وجعل بينهما برزخاً

إنشاء موضوع جديد  إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 09-05-16, 19:57   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
طبيب الصحراء
اللقب:
عضو ممتاز
الرتبة:

البيانات
التسجيل: May 2016
العضوية: 360
المشاركات: 1,674
بمعدل : 5.44 يوميا

الإتصالات
الحالة:
طبيب الصحراء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القرأن الكريم و علومه
افتراضي وجعل بينهما برزخاً

بسم الله الرحمن الرحيم

وجعل بينهما برزخاً

<div>تحدث القرآن الكريم قبل أربعة عشر قرناً عن ظاهرة فيزيائية عجيبة، لا يمكن للبشر مشاهدتها بأم أعينهم، بل إن اكتشافها من قبل العلماء في نهاية القرن التاسع عشر الميلادي كان أقرب ما يكون للمعجزة؛ لكونها تحدث داخل البحار، وكذلك فإنه لا يمكن رؤيتها حتى ولو تم الوصول لمكان حدوثها.

هذه الظاهرة هي وجود حاجز، أو فاصل بين المياه المالحة والمياه العذبة عند التقائهما في مكان ما، هذا الحاجز يحول دون حركة كل من المائين باتجاه بعضهما البعض، فلا يمتزجان مع أن مستوى الماء العذب أعلى من مستوى الماء الملح.

تحدث القرآن الكريم عن وجود هذه الظاهرة العجيبة في ثلاث آيات قرآنية:

في قوله تعالى: {وهو الذي مرج البحرين هذا عذب فرات وهذا ملح أجاج وجعل بينهما برزخا وحجرا محجورا} (الفرقان:53).

وقوله عز وجل: {أمن جعل الأرض قرارا وجعل خلالها أنهارا وجعل لها رواسي وجعل بين البحرين حاجزا أإله مع الله بل أكثرهم لا يعلمون} (النمل:61).

وقوله سبحانه: {مرج البحرين يلتقيان * بينهما برزخ لا يبغيان} (الرحمن:19-20).

لعلماء التفسير قولين في حديثهم عن (الحاجز) أو (البرزخ) الموجود بين البحرين:

القول الأول: يرى أن الحاجز هو كيان مادي مشاهَد، وهو اليابسة التي تفصل ما بين البحار والأنهار؛ فتحول دون اختلاط المياه ببعضها البعض. وإلى هذا ذهب الحسن البصري من التابعين.

القول الثاني: يذهب إلى أن (البرزخ) هو حاجز معنوي -غير مادي- يمنع اختلاط مياه البحار المالحة مع مياه الأنهار العذبة عند منطقة التقائهما. وهذا رأي مجاهد واختيار الطبري.

ومن الواضح أن القول الأول يجافي الحقيقة، ويتعارض بشكل واضح مع مدلول هذه الآيات، وخاصة آيات سورة الرحمن، التي تؤكد أن البرزخ ينشأ عند التقاء ماء البحرين، لهذا لا يمكن بأي حال من الأحوال تفسير البرزخ والحجر المحجور على أنها اليابسة التي تفصل ما بين البحار والأنهار.

قال الطبري: "وإنما اخترنا القول الذي اخترناه في معنى قوله: {وجعل بينهما برزخا وحجرا محجورا} دون القول الذي قاله من قال معناه: إنه جعل بينهما حاجزاً من الأرض، أو من اليبس؛ لأن الله تعالى ذكره أخبر في أول الآية أنه مرج البحرين، و(المرج) هو الخلط في كلام العرب، فلو كان (البرزخ) الذي بين العذب الفرات من البحرين، والملح الأجاج أرضاً، أو يبساً، لم يكن هناك مرج للبحرين، وقد أخبر جل ثناؤه أنه مرجهما، وإنما عرفنا قدرته بحجزه هذا الملح الأجاج عن إفساد هذا العذب الفرات، مع اختلاط كل واحد منهما بصاحبه. فأما إذا كان كل واحد منهما في حيز عن حيز صاحبه، فليس هناك مرج، ولا هناك من الأعجوبة ما يُنَبَّه عليه أهل الجهل به من الناس، ويُذَكَّرون به، وإن كان كل ما ابتدعه ربنا عجيباً، وفيه أعظم العبر والمواعظ والحجج البوالغ".

فحمل الآية على أن المراد بـ (الحاجز) حاجز معنوي، ينفي عن الآية وجه الإعجاز فيها؛ إذ الآية مساقة مساق بيان إعجازه سبحانه في خلقه، وبالغ قدرته في إيجاده. وكذلك فإنه لا يوجد وجه إعجاز واضح يفحم الكافرين بوجود الله عز وجل في كون اليابسة هي الفاصل الذي يفصل بين البحار والأنهار.

أما منتهى الإعجاز في الخلق، فهو أن تلتقي البحار المالحة مع البحار العذبة دون أن تختلط مياههما من خلال وجود هذا البرزخ العجيب.

فكلمة {مرج} التي وردت في هذه الآيات، تعني عملية الخلط أو الجمع بين مياه البحرين في مكان واحد. وسنبين في هذه المقالة أن وجود (البرزخ) بين المياه العذبة والمياه المالحة معجزة كبرى من معجزات الله في هذا الكون؛ ولولاه لأصبحت حياة البشر وبقية الكائنات الحية في خطر؛ بسبب شح المياه العذبة على سطح الأرض.

نسبة المياه العذبة 3% من مجمل المياه

تشير الدراسات العلمية، والأبحاث الكونية إلى أنه يتجمع ما نسبته (97%) من الماء الموجود على سطح الأرض في محيطات وبحار الأرض على شكل ماء مالح، والتي تغطي ما يقرب من سبعين بالمائة من سطح الأرض. بينما تبلغ نسبة المياه العذبة في الأرض ثلاثة بالمائة فقط، وتقدر بما يقرب من مائة مليون كيلومتر مكعب، وهي موزعة على اليابسة على شكل جليد في مناطق القطبين، وعلى شكل ثلوج في المرتفعات الشاهقة، وكمياه جوفية في طبقات القشرة الأرضية، وكمياه سائلة في البحيرات والأنهار والجداول والتربة، وكبخار ماء في الغلاف الجوي.

فالمياه المتجمدة في القطبين تشكل (70%) من مياه اليابسة، أي ما يقرب من سبعين مليون كيلومتر مكعب.

أما المياه الجوفية فتشكل (20%) من مياه اليابسة، أي ما يقرب من عشرين مليون كيلومتر مكعب. وأما مياه البحيرات العذبة فتشكل (0.3%) من مياه اليابسة أي ما يقرب من ثلاثمائة ألف كيلومتر مكعب، ومثلها تقريباً في البحيرات المالحة.

وأما المياه الموجودة في التربة فتشكل واحداً ونصفاً من عشرة بالمائة من مياه اليابسة، أي ما يقرب من مائة وخمسون ألف كيلومتر مكعب.

وأما المياه الموجودة في الغلاف الجوي على شكل بخار، فتشكل (3%) ثلاثة بالمائة من مياه اليابسة، أي ما يقرب من ثلاثين ألف كيلومتر مكعب.

أما مياه الأنهار والجداول فتشكل ثلاثة بالألف بالمائة من مياه اليابسة، أي ما يقرب من ثلاثة آلاف كيلومتر مكعب.

وتفيد الدراسات العلمية أن ما يزيد عن (50%) خمسين بالمائة من سكان العالم يعتمدون على المياه الجوفية لشربهم، وري مزروعاتهم، وسقاية مواشيهم. وتشير كذلك إلى أن سبعين بالمائة من سكان العالم يعيشون على شواطئ المحيطات والبحار، ويعتمدون في الغالب على المياه الجوفية التي تكوَّن على شكل أنهار خفية، تجري تحت سطح الأرض، وتصب في هذه المحيطات والبحار. إن هذه المياه الجوفية العذبة تختلط بشكل مباشر بمياه المحيطات والبحار المالحة إلى أعماق كبيرة تحت سطح مستوى البحر. وكان من المفترض أن تتلوث المياه الجوفية العذبة بمياه البحار الشديدة الملوحة بسبب هذا الاختلاط؛ إلا أن البشر لم يحدث أن اشتكوا من مثل هذا التلوث، ولم يعرفوا السبب الذي يحول دون هذا التلوث.

وأول من لاحظ وجود (حاجز) مائي بين المياه الجوفية العذبة ومياه البحار المالحة العالم الهولندي غيبن (Baden-Ghyben) في عام (1888م)، والعالم الألماني هيرزبيرغ (Herzberg) في عام (1901م). ولقد تمكن العالمان -وبشكل مستقل- من اشتقاق علاقة تحدد عمق الحاجز عن سطح البحر؛ ولهذا سميت العلاقة باسميهما، وهي علاقة (غيبن-هيرزبيرغ) (Ghyben-Herzberg relation). وتعتمد العلاقة في اشتقاقها على حقيقة أن كثافة الماء المالح تزيد عن كثافة الماء العذب بنسبة (40-41) حيث تبلغ كثافة الماء المالح (1.025) غرام لكل سنتيمتر مكعب، بينما تبلغ كثافة الماء العذب غرام واحد لكل سنتيمتر مكعب، وبناء على هذه الحقيقة، وجد العالمان أن عمق (الحاجز) الموجود بين المائين تحت سطح البحر يبلغ أربعين ضعف ارتفاع مستوى الماء العذب فوق سطح البحر. وهذا يعني أن مثل هذا الحاجز لن ينشأ إذا تساوى مستوى الماء العذب مع مستوى الماء المالح. وهذا (الحاجز) المائي يكون على شكل جدار من الماء يحيط تماماً بكامل المياه الجوفية من جهة الماء الملح، ويبدأ أعلاه من سطح البحر الملح، ويمتد إلى الأسفل، ولكن ليس بشكل رأسي، بل يميل بشكل منحني باتجاه المياه العذبة إلى أن يصل إلى قاع المياه العذبة.

لقد تبين لهذين العالمين أن وجود مثل (الحاجز) بين الماء الملح والماء العذب يمنع منعاً باتاً انتشار جزيئات الملح من الماء الملح إلى الماء العذب، وهو ما يخالف القانون الطبيعي، الذي ينص على أن جزيئات المادة في السوائل والغازات تنتشر من الوسط الأكثر تركيزاً إلى الوسط الأقل تركيزاً بهذه الجزيئات. إن (الحاجز) الذي ينشأ بين الماء الملح والماء العذب، ليس حدًّا فاصلاً (sharp boundary) لا عرض له، بل هو منطقة لها سمك محدد، يهبط فيها تركيز الملح بشكل تدريجي من مستواه في جهة الماء الملح إلى مستواه في جهة الماء العذب، أُطلق عليها اسم الماء الآسن أو الكريه (brackish water or fresh/salt mixture). وقد أطلق العلماء اسم برزخ الماء الملح-الماء العذب (saltwater-freshwater interface or transition) على هذا الحاجز المائي الذي يفصل ما بين المائين.

وقد جاءت الكلمات القرآنية التي تصف هذا (الحاجز) المائي في غاية الدقة، فقد وصفته بأنه {برزخ} (interface) و(البرزخ) كما هو معروف هو مرحلة، أو حالة انتقالية (transition state) تقع بين مرحلتين، أو حالتين مختلفتين. وأما كلمتي {حجرا محجورا} فتصف هذا (الحاجز) بأنه كـ (الِحجر) بكسر الحاء، الذي يحجر، أو يمنع دخول الأشياء إليه، وهذا ما يقوم به هذا (الحاجز) أو (البرزخ) المائي؛ حيث يمنع دخول الماء الملح إليه من جهة البحر الملح، وكذلك الحال مع الماء العذب.

إن حركة الماء في داخل البرزخ محدودة جداً، بعكس حركة الماء الملح والماء العذب المحيطة به؛ ولذا فإنه يُعتبر ماء راكداً، وتتعرض المواد العضوية في داخله للتعفن، وتنبعث منه رائحة كريهة؛ ولذا سمي بالماء الآسن أو الكريه (brackish water).

أما قوله تعالى {بينهما برزخ لا يبغيان} فالآية تعبر عن الوظيفة الرئيسية لهذا (البرزخ) المائي، وهي منع تدفق واختلاط الماء المالح من البحر الملح مع الماء العذب في البحر العذب، وكذلك العكس. وقد أكدت إحدى الآيات التي تتحدث عن (البرزخ) المائي، أن هذه الظاهرة تحدث بشكل رئيس عند التقاء البحار المالحة، والبحار العذبة.

إن ظاهرة حدوث (البرازخ) المائية تنشأ عند التقاء الكتل المائية المالحة مع العذبة، كما هو الحال مع التقاء المياه الجوفية العذبة مع مياه المحيطات والبحار المالحة، وكذلك التقاء مياه الأنهار العذبة مع مياه البحار عند مصابها، وكذلك التقاء المياه العذبة الناتجة من ذوبان الجليد القطبي في مياه البحار المالحة المحيطة بها. وتتجلى ظاهرة (البرازخ) المائية أكثر ما تتجلى في الجزر الصغيرة الموجودة في المحيطات، فمياه المحيطات المحيطة بهذه الجزر، وبسبب ضغطها الهائل قادرة على تلويث المياه الجوفية الموجودة فيها بشكل كامل، لولا عناية الله عز وجل بمخلوقاته من خلال إبداعه لهذه (البرازخ) المائية. وتظهر مياه الجزر الجوفية على شكل عدسات كروية، تحيط بها مياه البحار المالحة من كل ناحية؛ ولذا سميت بعدسات (غيبن-هيرزبيرغ) (Ghyben-Herzberg lens).

إن (البرازخ) المائية لا يقتصر دورها على منع اختلاط المياه المالحة مع المياه الجوفية العذبة، بل تقوم برفع مستوى هذه المياه من خلال دخول المياه المالحة تحت المياه العذبة، التي تطفو فوقها بسبب انخفاض كثافتها نسبياً.

ويتخوف العلماء من أن يؤدي الضخ الجائر للمياه الجوفية الموجودة عند شواطئ المحيطات والبحار إلى اختفاء (البرازخ) المائية فيها؛ وذلك عندما يصبح مستوى المياه الجوفية مساوياً لمستوى سطح البحار. وفي حالة اختفاء (البرزخ) المائي، فإن مياه البحار المالحة ستتغلغل في المياه الجوفية العذبة، وتحولها إلى مياه مالحة غير صالحة للشرب، فيما يسمى بتغلغل، أو تداخل المياه المالحة (Saltwater intrusion).

إن هذا الاكتشاف المذهل للبرازخ المائية لا يترك لأي إنسان عاقل ومنصف مجالاً للشك في صدق هذا القرآن الكريم، الذي أشار إلى وجود هذه (البرازخ) وبيّن مواصفاتها ودورها في منع مياه البحار المالحة من تلويث المياه العذبة، رغم اختلاطهما الظاهري. إن معظم البشر اليوم -وهم يعيشون في القرن الواحد والعشرين- يجهلون وجود هذه الحواجز المائية بين المياه المالحة والعذبة، رغم أن حياة أكثرهم تقوم على هذه الظاهرة العجيبة.

وفي المقابل، هل يمكن لبشر عاش قبل أربعة عشر قرناً أن يتكلم عن وجود مثل هذه الحواجز، التي لا يمكن أن تُرى، ويحدد الدور البالغ الأهمية الذي تؤديه في حياة البشر وغيرهم من الكائنات الحية. وصدق الله العظيم القائل: {سنريهم آياتنا في الآفاق وفي أنفسهم حتى يتبين لهم أنه الحق أولم يكف بربك أنه على كل شيء شهيد} (فصلت:53). والقائل سبحانه: {وقل الحمد لله سيريكم آياته فتعرفونها وما ربك بغافل عما تعملون} (النمل:93).

* مادة المقال مستفادة من موقع موسوعة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة بتصرف يسير.

 

الموضوع الأصلي : وجعل بينهما برزخاً     -     المصدر : منتديات الكوبرا - Coobra.Net     -     الكاتب : طبيب الصحراء


مواضيع ذات صلة


عرض البوم صور طبيب الصحراء   رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديد  إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

اعلانات نصية

# أفضل برنامج للتجسس على الجوال _-_ أقوى برنامج لاختراق بريد الهوتميل -_- منتديات الكوبرا - Forum Coobra _-_ استضافة الكوبرا المجانية -_- شاهد منزلك عبرالأقمار الصناعية _-_ برامج هكر مدفوعة -_- مواقيت الصلاة _-_ تحويل العملات -_- _-_ -_- _-_ -_- _-_ -_- _-_ -_- _-_ -_- _-_ -_- _-_ -_- _-_ -_- _-_ -_- _-_ -_- _-_ -_- _-_ -_- _-_ #


الساعة الآن 14:10

أقسام المنتدى

منتديات عامة | منتديات الأمن والحماية, Security | الكمبيوتر و الألعاب و الستلايت | منتديات الهكر و الاختراق | منتديات تطوير المواقع الالكترونية | الاقتراحات والشكاوي | الدين الاسلامي - العام | منتدى حماية الكمبيوتر و الشبكات - PC Security | منتدى حماية الايميل و الحسابات - E-Mail Security | منتدى حماية المواقع و السيرفرات - Web Security | مشاكل وحلول وأسرار الكمبيوتر والانترنت | قسم انظمة التشغيل ويندوز - Windows OS | منتدى البرامج الكاملة و الشرح | منتدى الاتصالات و الجوال - العام | منتدى الجرافيك و الفوتوشوب - Photoshop | منتدى كشف التلغيم - Files Security | منتدى اختراق الأجهزة و الشبكات | منتدى اختراق الايميل الحسابات و الشات | منتدى اختراق المواقع و السيرفرات | منتدى اختراق الجوال و الاندرويد | منتدى الفيروسات * Virus | منتدى الباك تراك _ BackTrack | منتدى تطوير المواقع و المدونات | ركن تطوير منتديات = vBulletin | ثغرات المواقع و السيرفرات | آخر اخبار الهكر تجدها هنا | مكتبة كتب الهكر القرصنة و التجسس | منتدى شبكة جوحل google | الأخبار - News | التواصل الاجتماعي | ركن السبام و بطاقات الائتمان - SPAM | الرياضة و كرة القدم - football Sport | معرض انجازات و تجارب الهكرز | منتدى العاب الكمبيوتر - PC Games | قسم المشاكل و الاستفسارات | منتدى التبادل الاعلاني | النباتات و الحيوانات و الطبيعة | الابلاغ عن الملفات و الروابط الملغومة | ثغرات الاجهزة و الشبكات | ثغرات الايميل الحسابات و الشات | ثغرات الجوال | أدوات السبام | السوق السوداء للهكر | القرأن الكريم و علومه | الحديث الشريف و السنة | طلبات البرامج و الكراكات و المساعدة | آبل - Apple | أندرويد - Android | بلاك بيري - BlackBerry | ويندوز فون - Windows Phone | عالم الفضائيات و الستلايت | ساحة التجارة الالكترونية | دروس و أدوات التصميم | التصميم ثلاثي الأبعاد 3D | دليل الكوبرا للمواقع العربية | ركن أدلة المواقع | PlayStation | Xbox 360 | آخر أخبار التكنولوجيا | منتديات اسلامية | التشفير و أدواته | ركن طلبات التصميم والبرمجة والدعم الفني | فضاء الربح من الأنترنت | منتديات منوعة | منتدى السيارات و الدراجات | الطب البديل علاج طبيعي | ورشة السيارات | ورشة الدراجات | قسم المتخصصين | برامج بورتابل | المنتديات البرمجية | برمجة المواقع - ASP.NET - PHP | لغة الفيجوال بيسك VB.NET | قسم لغة الجافا - Java | قسم برمجة الاندرويد بـ #Xamarin C | قسم لغة الدلفي - Delphi | قسم البريد و الماسنجر - E-Mail & Messenger | قسم برمجة و تطوير تطبيقات الأندرويد | قسم Visual Basic 6 و ما قبله | منتدى علوم الفلك و الفضاء | download full free software | دورات الهكر | استايلات 3.x.x | ركن تقنيات المواقع SEO و XML و RSS و محركات البحث | تسجيل الاختراقات | استايلات 4.x.x | استايلات 5.x.x | منتدى القصص الحكايات و الروايات | منتدى الطرائف النكت و الألغاز | التاريخ و التراث و الحاضرة | الشعر العربي القديم و الحديث | فضائح و جرائم - فضائح عالمية و عربية | منتديات الاتصالات و الهواتف الذكية | الحوار السياسي و النقاش الحر | منتديات ترفيهية | منتديات الجرافيك و المونتاج | قسم المونتاج و تحرير الفيديو | صور للتصميم - صور للتصاميم | الراوترات والمودمات - modem & router | منتدى حماية الهواتف الذكية - Mobile Security | أقسام أرشيف المنتدى | منتديات ثقافية | مكتبة الكتب الناذرة | قسم البرامج الوثائقية و الثقافية | منتدى الاختراعات و الابتكارات | أنظمة التشغيل مفتوحة المصدر | منتدى تعليم اللغات و اللهجات | ركن عروض التصميم والبرمجة والدعم الفني | ركن عروض وطلبات النطاقات - Domain Sales | ركن عروض شركات الاستضافة - Hosting Offers | سؤال وجواب , ركن الإستفسارات العامة | أرشيف المنتدى - مواضيع مختلفة | برامج وأنظمة تشغيل الماك - Mac OS & Software | %Temp% | التصوير الفوتوغرافي - فن التصوير | غرائب و عجائب و صور ناذرة | السمعيات و المرئيات الإسلامية |



Coobra.Net

جميع الحقوق محفوظة لشبكة الكوبرا ®

google google images bing bing images yahoo yahoo images

Coobra.Net ©2017