المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : صحيفة الرياض : مباراة السعودية والإمارات الليلة بجدة (ج4 تصفيات كأس العالم 2018م)


toufik
10-11-16, 03:51
المنتخبان الشقيقان أكملا تحضيراتهما للقاء التحدي

مارفيك: مواجهة الإمارات «ديربي» وتحتاج خطة مختلفة

جدة - عبدالله الغامدي، عبدالرحمن العمري

أبدى مدرب المنتخب السعودي فان مارفيك "هولندي" سعادته البالغة بالدعم الجماهيري لمباريات "الأخضر" مقدماً شكره للجماهير السعودية، وقال خلال المؤتمر الصحفي أمس: "المباراة تنافسية وتعتبر "ديربي" وستكون مثيرة، وفارق النقطة سيزيد الأمور صعوبة بين الفريقين، اللذين يتنافسان على بطاقة التأهل، لا توجد أسرار بين المنتخبين السعودي والإماراتي وكلاهما يعرف الآخر جيداً، والأوراق مكشوفة، ولعبنا أمامهم مباراتين ونتطلع لأمر واحد هو الفوز خصوصا في ظل الحضور الجماهيري الكبير والمتوقع أن تشهده المواجهة وانا سعيد بحضورهم ودعمهم المتواصل في هذه التصفيات " .

واختتم حديثه بالقول: "ليس لدي أي مخاوف من المنافس، ولا يعنيني ماقاله مدرب المنتخب الضيف، لدي طريقة جديدة سنلعب بها في اللقاء، ولا اعتقد أن مواجهة أستراليا ستؤثر على فريقي وتتسبب بتراجع المستوى، نحن جاهزون كمنظومة واحدة، وهناك بعض الشكوك في جاهزية بعض اللاعبين المصابين".


المنعطف المهم


أكد قائد المنتخب السعودي ولاعب خط الوسط تيسير الجاسم على أهمية اللقاء وخاصة بعد التعثر بالتعادل أمام المنتخب الأسترالي، وقال: "المباراة تعتبر منعطفاً مهماً لكلا الفريقين، والكل يطمح في تحقيق نتيجة إيجابية، ونأمل في استثمار عاملي الأرض والجمهور لصالحنا لتحقيق الثلاث نقاط وتوسيع الفارق النقطي قبل مواجهة اليابان".

وأضاف: "الحضور الجماهيري والإعلامي في المباراة الماضية كان له دور كبير في عودة الروح داخل الملعب، وسيكون لهم دور كبير أيضاً أمام الإمارات ونشكرهم جميعاً على الدعم وزرع الروح في اللاعبين، وفريقنا منظم وكتلة واحدة، وهناك انسجام تام بين الخطوط، كان بإمكاننا كسب مباراة أستراليا ولكن لم يحالفنا الحظ رغم الأداء الجيد الذي قدمناه طوال مجريات المباراة".

وأضاف: "هدفنا خلال الفترة المقبلة العودة إلى طريق الانتصارات وعبور هذه التصفيات إلى كأس العالم، معظم اللاعبين لم يسبق لهم المشاركة في المونديال والرغبة كبيرة ونطمح في التواجد في كأس العالم لأنه حدث مهم في مسيرة اللاعب".

المواجهة صعبة


قال حارس المنتخب السعودي ياسر المسيليم: "عازمون على تحقيق الفوز ومواصلة حصد النقاط، والمباراة لن تكون سهلة وسندخلها بروح الانتصار ودعم الجماهير التي ستدفعنا لتقديم كل ما يحقق تطلعاتهم ولن نرضى بخروجها حزينة، كنا قريبين من إسعادهم أمام استراليا إلا أن الحظ لم يقف معانا ونعدهم بتحقيق الانتصار أمام أشقائنا الإماراتيين الذين هم أيضاً يسعون للحصول على الثلاث نقاط".

‏وعن استعداداتهم للمباراة: "اللاعبون قاموا بتطبيق الخطة التي شرحها لهم المدرب فان مارفيك، ونملك العزيمة والإصرار على تحقيق الفوز الذي سيعطينا دافعاً كبيراً في مواصلتنا نحو خطف بطاقة التأهل الى نهائيات كأس العالم".

الجاسر يدعم "الأخضر"


اختتم المنتخب السعودي مساء أمس الاثنين تحضيراته على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة، واكتفى مارفيك بتدريبات على الكرات العرضية، ثم فرض مناورة قصيرة على منتصف الملعب.

وشارك المهاجم فهد المولد في التدريبات الجماعية بعد أن منحه الجهاز الطبي الضوء الأخضر وأصبح جاهزاً للمشاركة على الرغم من استخدامه لرباط على ساقه أثناء التدريبات. وشهدت الحصة التدريبية الأخيرة حضور مدير عام الخطوط السعودية المهندس صالح الجاسر بجانب رئيس وبعض أعضاء اتحاد الكرة الذين قدموا شكرهم للجاسر على مبادرته وتواجده بجانب المنتخب السعودي.


‏شدد مدرب منتخب الإمارات مهدي علي على أهمية اللقاء مؤكداً جاهزيتهم لتقديم مباراة مختلفة وأنهم سيحققون النتيجه الإيجابية، وقال خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء أمس الاثنين: "المباراة ستكون قوية وسنواجه منتخباً صعباً يملك لاعبين مميزين ولديهم القدرة على تغيير مجريات المباريات في أي وقت، لذلك ركزت على تصحيح الاخطاء السابقة ورفع معدل اللياقة لدى اللاعبين وتجهيزهم بشكل جيد، وبكل تأكيد فإن المباريات التي نخوضها مع المنتخب السعودي دائماً تكون مختلفة كونها تشكل تحدياً قوياً بين المنتخبين إلا أن المحبة والاحترام سيكونان أبرز سمات اللقاء".

‏وعن غيابات اللاعبين التي يعاني منها المنتخب الاماراتي قال: "على الرغم من وجود غيابات كبيرة بسبب تعرض بعض اللاعبين للإصابات مثل ماجد حسن وخالد عيسى ومحمد أحمد وعلي خصيف ومحمد فوزي، إلا أن تلك الغيابات لن تؤثر علينا حيث أملك لاعبين لديهم الروح والعزيمة على تحقيق الفوز، وأتمنى أن لا تؤثر الرطوبة على اللاعبين وأن يكونوا في الموعد لتقديم مباراة تليق باسم الإمارات".

‏فيما أكد أن الجماهير الحاضرة لدعم المنتخب السعودي لن تؤثر على مستوى لاعبيه، مبيناً أنها تعطي لاعبيه حافزاً كبيراً لكسب المواجهة وستزيد من حماسهم".


------------------------------


الرياض – عايض الطريسي
اعتبر المدرب السعودي نايف العنزي فوز "الأخضر" على الإمارات إذا ما تحقق أمام منتخب الإمارات اليوم الثلاثاء بست نقاط، نظير المنافسة المحتدمة بينهما على إحدى بطاقات المجموعة الأولى وقال لـ"الرياض": "المباراة تحمل معها مكاسب عدة في حال الانتصار الذي سيبعدنا أربع نقاط عن الإمارات، وفي المجموعة ذاتها ستلتقي اليابان وأستراليا والنتيجة في جميع الأحوال ستكون في صالحنا في حال تحقيقنا الثلاث نقاط، والروح العالية التي ظهرت في مباراة أستراليا يجب مضاعفتها، فالمرحلة من التصفيات بدأت تأخذ منعطفات مهمة نحو التأهل، ويجب على اللاعبين أن يكون حضورهم الذهني عاليا، ويكون الاهتمام بالمباراة أكثر من سابقتها".


ووصف العنزي المباراة بالصعبة لما يمتلك المنتخب الضيف من نجوم مؤثرين في الملعب أمثال عمر عبدالرحمن وأحمد خليل وعلي مبخوت وإسماعيل الحمادي، وقال: "هذا الرباعي هم مفاتيح الفوز بالنسبة للمنتخب الاماراتي، ويجب على المدرب الهولندي بيرت مارفيك اللعب بمحور دفاعي بجوار عبدالملك الخيبري للحد من خطورة هجوم الضيوف".

محذرا "في الوقت ذاته من الكرات الطولية خلف المدافعين والتي يجيدها لاعبو الإمارات نظير السرعة العالية للاعبين، لذا من المهم اللعب محورين دفاعيين لمحاولة مراقبة العناصر المفاجئة منهم".

وبين العنزي أن جميع العوامل والمقاييس الفنية تصب في "الأخضر" وقال: "عنصر الأرض والجمهور كان لها تأثير إيجابي، ويعكس الروح العالية على اللاعبين، ومن المهم أن نستغل هذه المباراة وهذا لا يقلل من المنتخب الإماراتي القوي جدا ولكن في مثل هذه المباريات يتوجب عدم الخروج بأقل من الفوز".

وحول الأخطاء الفنية التي ارتكبها بعض اللاعبين مثل الحارس ياسر المسيليم وغياب المهاجم نايف هزازي عن أجواء المباراة هل سيتم التغير في مراكزهما، قال: "من غير المنطقي تغير أي لاعب في المرحلة الحالية، ومارفيك يعتمد بشكل كبير على أسماء ثابتة من دون تغير، والمسيليم كان أحد النجوم في الجولات الماضية بشهادة الجميع، وهزازي في ظل الضعف اللياقي للشمراني والسهلاوي يعتبر الأجهز، مع ضرورة الزج بناصر الشمراني في الشوط الثاني حسب معطيات المباراة".

-------------------------------------

https://pbs.twimg.com/media/CudQR2LWIAADNiz.jpg

------------------------------------

الرياض - خالد غادن

بعد أقلّ من خمسة أيام على تعادله المثير 2 - 2 أمام أستراليا، في ملحمة اظهر فيها ملامح عودته القويّة لواجهة الكرة الآسيوية، يسعى المنتخب السعودي عند الساعة الثامنة و45 دقيقة من مساء اليوم على ستاد الملك عبدالله بجدّة لإكمال سطوته تاريخياً على منتخب الإمارات في الجولة الرابعة من التصفيات النهائية المؤهلة إلى كأس العالم 2018 م في روسيا، التي يمتدّ فيها السباق لعشر جولات، يسعى قبلها "الأخضر" للوصول إلى النقطة العاشرة والاستمرار في التربّع على مراكز صدارة المجموعة الثانية.

وأنعَشت عودة المهاجم ناصر الشمراني في المباراة السابقة وتسجيله هدف التعديل في الدقائق الأخيرة، وجاهزية زميله، وعودته من الإصابة محمد السهلاوي خيارات مدرب المنتخب الهولندي بيرت فان مارفيك، الذي يأمل أن يواصل سجله خالياً من الهزائم مع "الأخضر"، إذ لعب 11 مباراة انتصر في ثمانٍ منها، يُمنّي نفسه والوسط الرياضي السعودي أن ترتفع إلى تسع، وهي عدد المباريات المتتالية من دون أي فوز إماراتي في المواجهات المباشرة،وتميل الكفة فيها للجانب السعودي في سبعٍ منها، في حين كان التعادل حاضراً مرّتين.

ويُتوقع أن يدخل مارفيك مباراة الليلة بياسر المسيليم في حراسة المرمى، وحسن معاذ وعمر هوساوي وأسامة وهوساوي ومنصور الحربي رباعي خط الدفاع، يأتي أمامهم عبدالملك الخيبري وسلمان الفرج وتيسير الجاسم ونواف العابد ويحيى الشهري في منتصف الميدان، خلف محمد السهلاوي الذي يأتي وحيداً في خط الهجوم.

ويأمل الحارس ياسر المسيليم وثنائي الدفاع حسن معاذ وأسامة هوساوي، بالإضافة إلى ثنائي خط الوسط نواف العابد وعبدالعزيز الجبرين أن لا يتحصّلا على بطاقة صفراء، تمنعهما من التواجد في قمّة الـ15 من نوفمبر المقبل أمام اليابان على ستاد سايتاما.

وبالعودة إلى المواجهات التاريخية بين السعودية والإمارات، يأتي التفوق لـ"الأخضر" بـ20 انتصاراً، كأكثر المنتخبات التي انتصر عليها، في حين مالت الكفة لصالح الإمارات في ست، والتعادل حضر في سبع مباريات.

إلى ذلك، لن يستمرّ سجلّ المنتخبين نظيفاً مع حكم الساحة الكوري كيم يونغ هيوك الذي سيقود المباراة، ففي ثلاث مواجهات سابقة لكلا المنتخبين، كان الانتصار حليفهما، في حين سيكون اليوم من نصيب أحدهما، أو اللجوء إلى التعادل بينهما.

ولحساب المجموعة ذاتها، يستضيف صاحب النقاط السبع والمركز الأول بفارق الأهداف عن "الأخضر" منتخب أستراليا نظيره الياباني عند الـ12 من ظهر اليوم بمدينة ملبورن، في حين يسعى المنتخبان العراقي والتايلاندي لإضافة أول نقطة إلى سجلهما، حينما يلتقيان عند الثالثة والنصف عصراً على أرض الأول.

وفي المجموعة الأولى، يسعى المنتخب الأوزبكي عندما يستضيف نظيره الصيني عند الرابعة عصراً لتعويض خسارته في الجولة الماضية على أرضه وبين جماهيره أمام إيران صفر-1، ما أفقده صدارة المجموعة، التي تشارك فيها منتخبا إيران وكوريا الجنوبية بسبع نقاط لكلّ منهما، قبل أن يلتقيا عند الخامسة و45 دقيقة مساءً في قمة مباريات الجولة على ستاد أزادي بالعاصمة الإيرانية طهران، قبل أن تحاول سورية إكمال نتائجها المفاجئة والوصول إلى النقطة السابعة، عندما تحلّ ضيفةً عند السابعة مساءً على المنتخب القطري الجريح متذيل المجموعة من دون أي نقاط.

الجدير ذكره أن مباريات الجولة الخامسة ستُلعب يوم الثلاثاء الـ15 من شهر نوفمبر المقبل، تُختتم معها مباريات الدور الأول، قبل أن تعود آواخر شهر مارس 2017 م بمباريات الجولتين السادسة والسابعة.

-----------------------------------

جدة - عبدالرحمن العمري

الجماهير وقفت تحت أشعة الشمس عند منافذ البيع

تسبب قرار الشركة المسوقة لتذاكر مواجهة المنتخب السعودي مع نظيره الإماراتي بطرح التذاكر عبر المنفذ رقم ثلاثة، وبدء استقبال الجماهير من الساعة الرابعة عصراً وحتى ١١مساء ، بغضب كبير لدى الجماهير التي حضرت باكراً وظلت لفترات طويلة تحت أشعة الشمس، واستغربت عدم فتح المنافذ الأخرى وتعدد نقاط البيع بدلاً من الاكتفاء بمنفذ واحد على الرغم من أن ملعب مدينة الملك عبدالله مزوّد بعدد كبير من المنافذ، خصوصا وأن الشركة أعلنت مسبقاً عن نفاد القسائم التي يتم استبدالها بالتذاكر، ما يعني أن منفذ البيع سيشهد حضور عدد كبير من الجماهير، لذلك طالبت بفتح العديد من المنافذ والسرعة في إنجاز المهمة في الوقت الذي تصل حرارة الجو إلى ٣١ درجة مئوية.

من جهة أخرى اشتعلت السوق السوداء مساء أول من امس بعد الإعلان عن نفاد التذاكر ولوحظ وجود عدد من الحسابات التي تقوم ببيع التذاكر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، إذ وصل سعرها إلى 70 ريالا للتذكرة الواحدة على الرغم من أن التذاكر تم توزيعها مجاناً ويوجد بها ختم رسمي كُتب عليه» غير مخصصة للبيع»، ما اثار غضب الجماهير التي كانت تنوي حضور المباراة ولم تجد فرصة في الحصول على التذاكر سوى التوجه الى السوق السوداء.