المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الجيش العراقي يستعيد منطقة جديدة من "داعش" بالأنبار غربي البلاد


coobra.net
10-08-16, 17:01
العراق/سليمان القبيسي، علي جواد، جمال البدراني، ابراهيم صالح/الأناضول


أعلن قائد عسكري بالجيش العراقي، اليوم السبت، أن قوات الجيش استعادت منطقة جديدة من تنظيم "داعش" الإرهابي بمحافظة الأنبار غربي البلاد.وقال اللواء الركن إسماعيل المحلاوي، قائد عمليات الأنبار (تابعة للجيش)، للأناضول، إن قوات الجيش تمكنت اليوم، من تحرير منطقة "الزوية" في جزيرة هيت، شمال المدينة التي تحمل ذات الإسم، على بعد 70 كم غرب الرمادي، بمحافظة الأنبار (غرب).
وأضاف المحلاوي، أن "عملية تحرير منطقة الزوية جاءت بعد هروب عناصر تنظيم داعش منها، دون قتال أو مقاومة"، لافتا إلى أن "قوة من الجهد الهندسي بالجيش تواصل حتى الآن تطهير المنطقة من الألغام والعبوات الناسفة".

يذكر أن القوات الأمنية العراقية تواصل للأسبوع الثالث على التوالي عمليات تحرير جزيرة هيت من تنظيم "داعش"، التي سيطر عليها التنظيم منذ منتصف عام 2014.

وفي سياق غير بعيد، قال اللواء ثامر الحسيني، قائد فرقة الرد السريع بوزارة الداخلية في بيان، إن "قوات الرد السريع (قوات خاصة) ستشارك إلى جانب القوات الأمنية الأخرى بثلاثة ألوية في معركة تحرير الموصل (بمحافظة نينوى شمالي البلاد)"، مبينا أن "هذه الألوية شاركت في معارك سابقة ضد تنظيم داعش في الأنبار وصلاح الدين (شمال) وأنها مجهزة بمختلف الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة".

من جهته، قال العميد يحيى رسول، المتحدث باسم قيادة القوات المشتركة (تابعة لوزارة الدفاع)، للأناضول، إن "قيادة العمليات المشتركة، أعدت خطة إرشادية خاصة بأهالي مدينة الموصل، تتضمن منشورات سيتم إلقاؤها قبل وخلال انطلاق العملية العسكرية، تحتوي على توجيهات وتعليمات وإرشادات للأهالي".

وأضاف رسول أن "الخطط العسكرية والإغاثية التي أعدت لتحرير الموصل كفيلة بجعلها معركة نظيفة"، دون مزيد من التفاصيل.
وفي سياق متصل، أحبطت قوات الجيش العراقي هجوما واسعا لتنظيم "داعش" على الفوجين الثاني والثالث ضمن "لواء تلعفر 92" جنوب مدينة الموصل، الرائد في اللواء "هلاي بك ادريسلى". وقال إدريسلي للأناضول، إن صد الهجوم أسفر عن مقتل 18 مسلحا من التنظيم وأسر 3 آخرين وتدمير معدات وآليات قتالية تابعة له، فيما قتل 3 جنود بالجيش العراقي وأصيب اثنان آخران.

وتسيطر القوات العراقية ترافقها تشكيلات أمنية أخرى على منافذ محور الموصل الجنوبي بشكل تام، بانتظار ساعة الصفر لإنطلاق عمليات التحرير من أجل مواصلة الهجوم على مواقع التنظيم والقضاء عليه.وبدأت الحكومة العراقية في مايو/أيار الماضي، بالدفع بحشود عسكرية قرب الموصل التي يسيطر عليها "داعش" منذ يونيو/ حزيران 2014، ضمن خطط لاستعادة السيطرة عليها من التنظيم، وتقول إنها ستستعيد المدينة قبل حلول نهاية العام الحالي.