المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مقالة : اسبانيا لوبتيجي بإمكانها إعادة لاروخا لمنصات التتويج !


coobra
09-07-16, 13:17
http://hihi2.com/wp-content/uploads/2016/09/hihi2_2016-09-07_12-48-15-640x299.jpg

هاي كورة – الفريدو ريلانو واحد من اشهر الصحفين في أسبانيا ورئيس صحيفة اس الاسبانية تحدث عن المباراة الاولي للمنتخب الاسباني أمام ليشتينشتاين وكيف ظهر المدرب الجديد لوبتيغي في مباراته الرسمية الاولي ؟ ،والعديد من المواضيع المهمة في مقالة الاسبوعي نسردها لكم على الشكل الآتي :


” اسبانيا نجحت في دك الشباك بالكثير من الاهداف وهو الامر الذي اعاد الايمان من جديد للعشاق اللاروخا،المدرب الجديد لوبتيجي أشرك نفس العناصر التي شاركت في المباراة الودية السابقة امام المنتخب البلجيكي ،وهو الامر الذي يشير إلي أن نيته ليست تدوير عملية المشاركة ولكن تكوين تشكيلة ثابتة واعتقد بأنها فكره جيده ،ولكن جولين غريرو مقدم برنامج كارسويل الاذاعي تحدث بأن اشراك لاعب جناح أضافي بدلا عن لاعب خط الوسط سيكون اضافة جيده وسيضيف الكثير من الاشياء الجيده لخط المقدمة .

العديد من الامور الجيده حدثت في الشوط الاول من ضمنها احراز ديغو كوستا لهدف الافتتاح الذي كان في أمسه الحاجة أليه في الوقت الحالي بسبب الانتقادات التي طالته ،كل من فيتولو وسيلفا عانيا الامرين في أختراق دفاع ليشتينشتاين ولكن في نهاية المطاف نجح الثنائي في القيام بالادوار الموكله اليهم خصوصا في الشوط الثاني الذي شهد سيل من الهجمات نحو مرمي الفريق الضيف.

في الشوط الثاني قام لوبتيجي بأخراج تياغو الكانترا الذي كان سيئا في المباراتين ، وهو الامر الذي جعل كل من سيرجي روبيرتو ونوليتو يتحركان لخط الوسط وقد اسهم هذا الامر في لعب اسبانيا بثلاثة مدافعين في الخط الخلفي .

الاهداف تهاطلت كالمطر وهو امر مهم خصوصا وان الفريق الاول هو الذي سيتأهل مباشرة الي كأس العالم بينما سيلعب الفريق الثاني مباراة فاصلة ،واذا تساوت اسبانيا مع أيطاليا في عدد النقاط فأن عدد الاهداف هو الذي سيحسم المتاهل الي مونديال روسيا 2018 وليست نتائج المواجهات المباشرة كما يظن البعض.

المباراة ضد الدولة التي تتكون من حوالي 37,000 نسمه كانت فرصة لاتضيع والفوز الساحق كان لابده منه وان كان يجب ان يكون في الشوط الاول.

في الشوط الثاني نجح دييغو كوستا في أحراز هدفا أخرا موراتا الذي حل مكان دييغو كويتا سجل هدفين ، سيلفا ايضا سجل هدفين بالاضافة الى ذلك الهدف الذي نقضة رجل الخط ، فيتولو ايضا انضم الي قائمة محرزي الاهداف وهو نفس الامر لسيرجي روبيرتو وهو واحد من الناجين من الفشل الذي أصاب لاعبي برشلونة الشباب في الاعوام الاخيرة بعد الفترة الذهبية ،كل شئ كان جيدا ،المشجعين الذين هتفو ضد جيرارد بيكه في العام الماضي صفقو له هذه المرة ، دييغو كوستا نجح في إستعادة حاسته التهديفية ، فيتولو ثبت مكانه في التشكيلة الاساسية ، بينما دحض اسينسيو كل الشكوك التي تحدثت عن نيته تمثيل المنتخب الهولندي ،طرد كليني في مباراة الكيان الصهيوني سيكون امرا جيدا لأسبانيا ، المباراة القادمة ستكون أمام الطليان .”