المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مقتل مطلوب "ضربا" على يد الأمن الفلسطيني شمالي الضفة


coobra.net
08-23-16, 09:06
رام الله / قيس أبو سمرة / الأناضول

لقى مواطن فلسطيني حتفه، صباح اليوم الثلاثاء؛ إثر الاعتداء عليه بالضرب المبرح من قبل أفراد الأمن الفلسطيني بعد اعتقاله حيا، في مدينة نابلس، شمالي الضفة الغربية، حسب محافظ نابلس، أكرم الرجوب.

الرجوب قال في حديث لـ"إذاعة طريق المحبة" المحلية في نابلس (غير حكومية): "الأمن الفلسطيني اعتقل الرأس المدبر في أحداث مدينة نابلس الأخيرة، أحمد حلاوة، واقتاده لسجن الجنيد في المدينة"، في إشارة إلى مسؤولية الأخير عن عصابة قتلت اثنين من أفراد الأمن، كانوا ضمن حملة أمنية، الجمعة الماضية.

وأوضح أن دورية أمنية قامت باعتقال "حلاوة" في أحد المنازل في نابلس، ونقلته إلى منطقة "سجن جنيد"، شمالي الضفة.

وأضاف الرجوب أنه بعد وصول "حلاوة" إلى منطقة "سجن جنيد" بدأ في توجيه ألفاظ نابية إلى الأجهزة الأمنية والضباط هناك، وتواجد في المكان مجموعة من الجنود غاضبين من واقعة مقتل عنصري الأمن، الجمعة الماضية، فقاموا بضرب "حلاوة" ضرباً مبرحا.

ونفى الرجوب ان يكون "حلاوة" قد قُتل بالرصاص.

وقال إن الدوريات الأمنية، التي اعتقلت "حلاوة"، حاولت منع الجنود من الوصول اليه وضربه بإطلاق النار في الهواء، لكنهم لم يتمكنوا من ذلك وقُتل "حلاوة" ضرباً، ووصلت جثته بعد ذلك إلى مستشفى رفيديا.

ولفت الرجوب إلى أن الأمن فتح تحقيقا في الحادثة.

وكان الأمن الفلسطيني بدأ منذ صباح الجمعة الماضي حملة أمنية واسعة في البلدة القديمة من مدينة نابلس بعد مقتل اثنين من أفراده، في اليوم ذاته، على يد عصابة وصفت بـ"الخطيرة"، وأسفرت العملية حتى اليوم عن مقتل اثنين من العصابة، واعتقال ثلاثة منهم، بالإضافة إلى مقتل "حلاوة" صباح اليوم.

وفي وقت سابق، قال عدنان الضميري، الناطق باسم الأمن الفلسطيني في الضفة، خلال مؤتمر صحفي، إن الأمن ضبط أسلحة نارية وقنابل وقذائف خطيرة بحوزة هذه العصابة.


وتأتي ملاحقة هذه العصابة على خلفية "النشاطات الأمنية المستمرة ضد تجار السلاح والمجرمين والقتلة والفارين من العدالة في مختلف المحافظات" في الضفة، حسب الضميري. -