المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : السقوط الأول | كيف سقط فينجر أمام كلوب بعدما كان الأفضل


coobra
08-15-16, 03:50
http://hihi2.com/wp-content/uploads/2016/08/hihi2_2016-08-15_02-45-29-640x435.jpg

هاي كورة _ في أول مبارياته بالدوري الإنجليزي الممتاز لموسم 2016/2017، سقط آرسين فينجر مدرب آرسنال على ملعبه امام يورجن كلوب مدرب ليفربول بهزيمة 4/3 في مباراة مثيرة.



فينجر من قبل المباراة وهو يعاني من غيابات مؤثرة، على المستوى الدفاعي الثلاثي كوسيلني وميرتساكر وباوليستا، وفي وسط الملعب أوزيل وفي الهجم جيرو وويلباك، لكنه قال بأن اللاعبين لديهم إيمان قوي بالفوز وروح قتالية ستظهر خلال المباراة.



في حقيقة الأمر فينجر إستطاع أن يبدأ المباراة بطريقة رائعة، أشرك شامبرز كما توقعنا في الدفاع بجانب الشاب هولدينج، وأمامهم الثنائي محمد النني وكوكولين خلف رامسي، أغلق المساحات أمام لاعبي ليفربول وقدم مستوى جيد دفاعياً من خلال ثنائي الإرتكاز الذين أفسدوا هجمات ليفربول.



تقدم في النتيجة عن طريق ويلكوت قبل نهاية الشوط بحوالي ربع ساعة، لكن في أخر دقائق الشوط الأول سجل كوتينيو هدف ليفربول الرائع وتعادل ليخرج الشوط الأول بدون فريق منتصر في النتيجة، لكن في الاداء فكان فينجر الأفضل على مستوى الدفاع والهجوم.



في شوط المباراة الثاني إنهار فينجر، وكأن هدف كوتينيو كان نقطة التحول التي جعلت البيت اللندني يسقط بعدما كان متماسك طوال الشوط الأول بالكامل، هدف ثم الثاني ثم الثالث لتصبح النتيجة 4/1 لليفربول في أقل من 20 دقيقة.



بعد أن كان كوكولين والنني كحائط الصد امام هجمات ليفربول، إنهار الثنائي في الهجمات المرتدة التي كان يقودها الرائع كوتينيو، بالإضافة لتخاذل واضح من ناتشو مونريال في الضغط على حامل الكرة، وهو ما كان واضح في شوط المباراة الثاني وتحديداً في هدف ساديو ماني الرابع.



ماني وكوتينيو وفيرمينيو ولالانا شكل كل منهم خطورة على مرمى آرسنال، التركيز من كلوب كان على الجانب البدني، ساديو ماني قوي بدنياً ولم يسقط طوال الـ90 دقيقة، بينما ثلاثي آرسنال الدفاعي سقط فيما عدا بيليرين، بالإضافة لتراجع مستوى النني على المستوى الدفاعي بعدما تحمل عبئ المباراة بجانب كوكولين.



دخول تشاكا حرر نوعاً ما وسط الملعب للجانرز، وهدف شامبرلين الذي جاء بعد هدف ماني الرابع لليفربول أعطى آرسنال الأمل نوعاً ما، لكن بعد هدف شامبرلين لم يستطع لاعبي آرسنال في الوصول لمرمى مينيولية إلا من خلال كركلة ثابته ترجمها شامبرز بنجاح.



رغم عودة آرسنال في النتيجة لم ينجح في التعادل، فالأهداف التي سجلها لاعبي آرسنال كانت من مهارات فردية وكرات ثابتة، ولكنه لم يستطع أن يقوم ببناء هجمة خلال الشوط الثاني بالكامل.