المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تراجعت بسرعة احتياطيات النفط المستخرجة في السعودية ووصلت إلى أدنى مستوياتها


coobra
07-20-16, 14:58
تراجعت بسرعة احتياطيات النفط المستخرجة في السعودية ووصلت إلى أدنى مستوياتها





https://cdn.rt.com/media/pics/2016.07/article/578f4605c46188ef628b4571.jpg








تراجعت بسرعة احتياطيات النفط المستخرجة في السعودية ووصلت إلى أدنى مستوياتها منذ أغسطس/آب 2014 ، بسبب نمو الطلب المحلي على النفط ومشتقاته.
ووفقا لإحصاءات تم جمعها في الفترة بين أكتوبر/تشرين الأول 2015، و مايو/أيار الماضي، تبيّن أن الاحتياطيات النفطية المستخرجة الحالية للرياض شهدت أطول فترة انخفاض على مدى السنوات الـ 15 الماضية، إذ تراجعت إلى 289 مليون برميل، أي بنحو 12%.
وأكد خبراء قابلتهم صحيفة "وول ستريت جورنال"، أنه على خلفية النمو في الطلب المحلي قررت السلطات السعودية الانفاق من الاحتياطيات وعدم زيادة الإنتاج، للحفاظ على استقرار الوضع نسبيا في سوق النفط.
ولم يتغير عمليا حجم الإنتاج في المملكة منذ سنوات، إذ يتراوح بين 10.14 مليون و 10.28 مليون برميل يوميا.
وأوضح المضاربون، أنه إذا اختارت السعودية مسارا مختلفا، في تلبية الطلب المحلي، ولجأت إلى زيادة الإنتاج، فإن هذا سيكون بداية السقوط، خاصة وأن تدهور أسعار النفط لن يصب في مصلحتها، إضافة إلى أهمية محافظتها على حصتها السوقية مقابل ندّها الإيراني، الذي أطلق العنان لقطاع النفط والغاز في البلاد بعد رفع العقوبات عنه، وزيادة تطلعاته إلى العودة بقوة للسوق الأوروبية.
ورفعت الرياض صادراتها من الخام هذا العام، إذ بلغت خلال شهر مايو/أيار الماضي حوالي 7.3 مليون برميل يوميا، وهو أكثر بنسبة 5% عن ذات الفترة من العام 2015 . إلا أنها أنفقت نحو 25% من النفط المنتج في البلاد خلال العام الماضي لتلبية احتياجاتها الداخلية.
ويرى المحللون أن إيران وروسيا تشكلان منافسا قويا للسعودية، لأن روسيا حافظت على إنتاجها النفطي بمستويات متشابهة، ورفعت صادراتها إلى الصين، حتى أنها أصبحت أكبر المصدرين النفطيين إلى بكين بلا منازع، متجاوزة بذلك السعودية، كما حافظت على حصتها السوقية في معظم الأسواق العالمية.
وأظهرت بيانات وزارة الطاقة الروسية، زيادة في صادرات النفط الخام بنسبة 4.9% لتصل إلى 5.55 مليون برميل يوميا خلال النصف الأول من عام 2016 مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. ففي يونيو/حزيران، زادت قدرة إنتاج البلاد بنسبة 1.14% مقارنة مع العام السابق. وبالتالي، ارتفع إجمالي حجم صادرات النفط شهريا منذ صيف عام 2014.
ووفقا لوكالة الإحصاء الروسية "روستات"، ارتفع إنتاج موسكو من النفط (بما في ذلك مكثفات الغاز) في الفترة من يناير/كانون الثاني وحتى يونيو/حزيران من العام الجاري بنسبة 2.9% ووصل إلى 272 مليون طن سنويا، بينما تراجع إنتاج الغاز الطبيعي بنسبة 2.1%، إلى 266 مليار متر مكعب. وزاد إنتاج الغاز المصاحب بنسبة 8.8٪ ليصل إلى 42 مليار متر مكعب.
وفي يونيو/حزيران، أنتجت روسيا نحو 44.3 مليون طن من النفط و مكثفات الغاز، وهذا أكثر بنسبة 0.6% مما كان عليه في يونيو/حزيران من عام 2015، ولكن أقل بنسبة 3.3% من مايو/أيار الماضي.
وفي وقت سابق، أشار أليكسي تيكسلر النائب الأول لوزير الطاقة الروسي ، أن صادرات النفط الروسي خلال السنوات من 2015 إلى 2018، ستنمو بنسبة 2-3 مليون طن سنويا.




منقول